الجيش يتقدم في «بستان القصر».. و«الحر» يُحاصَر في حماه ويُؤزّم اليرموك إنسانيا

مقالات متعلقة

عناصر من الميليشيات المسلحة

07 يناير ,2013  08:56 صباحا

القسم : سياسة - محلي

عاجل - صحف

تقدم الجيش العربي السوري في حي هام وسط مدينة حلب، فيما حاصر مقاتلي ميليشيا «الجيش الحر» بمحيط حماه وتفاقمت أزمة مخيم اليرموك الإنسانية والتي افتعلها المسلحون.

صحيفة الوطن السورية قالت في عددها الصادر اليوم أن «الجيش العربي السوري حقق تقدما في حي بستان القصر جنوب مركز مدينة حلب وبسطت وحداته سيطرتها على نحو نصف مساحة الحي الذي طالما شكل تهديداً للوسط التجاري عبر عمليات القنص المستمر للسكان المدنيين وقذائف الهاون التي يطلقها المسلحون منه على الدوام».

الصحيفة نقلت في سياق آخر عن مصادر أهلية في مخيم اليرموك بدمشق أن «المخيم يعاني من أزمة إنسانية آخذة في التفاقم نتيجة نقص في المواد الغذائية والخبز والخضار».

وعن حماه قالت الصحيفة أنها «عاشت مظاهر الحركة والحياة الطبيعية، من حركة مرورية كثيفة منها وإليها باستثناء من وإلى الريف الشمالي وفي ساحاتها العامة وشوارعها الرئيسية وأسواقها الشعبية».

وتابعت الصحيفة: استأنفت وحدات من الجيش والجهات المختصة عملياتها العسكرية في مشارف مدينة طيبة الإمام.

وأكد مصدر رسمي للصحيفة أنه تم «إغلاق كل المحاور عن المدينة، وقطع كل الطرق المؤدية إليها، وحصر الإرهابيين في زوايا ضيقة داخلها للقضاء عليهم عندما تحين الفرصة المناسبة».

+ أضف تعليق

الإسم الكامل
البريد الإلكتروني
التعليق
 
الرمز الأمني
 
 

أخر الأخبار

بعد توقفها على عدة خطوط في ريف دمشق.. وسائل النقل العامة تواصل عملها

44 % من مصوتي «عاجل» يؤكدون أن تشكيلة الحكومة الجديدة غير متوقعة

ناشطون سوريون يطلقون حملة رداً على «مجزرة اللقاح» بريف إدلب

طهران: لمساعدة سوريا والعراق في تصديهما للإرهاب بعيدا عن أي تدخل

مجلس مدينة إدلب يناقش المشاريع الاستثمارية والخدمية

لتسهيل معاملات السوريين.. إطلاق موقع إلكتروني للقنصلية السورية بالقاهرة